النفايات ازمة لبنان ومدينة صيدا بشكلٍ خاص..

تاريخ الإضافة الأربعاء 5 تموز 2023 - 7:51 ص    عدد الزيارات 487    التعليقات 0

        

النفايات ازمة لبنان ومدينة صيدا بشكلٍ خاص..

بقلم مدير المركز اللبناني للابحاث والاستشارات..حسان القطب..

مشكلة جمع ومعالجة النفايات ليست ازمة مستجدة في لبنانن وفي مدينة صيدا بشكلٍ خاص، بل هي نتاج سوء ادارة وتخطيط، وجشع من هم في سدة المسؤولية وفسادهم وسوء ادارتهم، هذا اذ لم نقل طمعهم في جمع المال وتكديس الثروات على حساب صحة مواطني لبنان وشعبه..

ما الذي يمنع رسم خارطة طريق واضحة المعالم، والمسؤوليات لجمع النفايات ومعالجتها..؟؟

ما الذي يعيق وضع دراسة موضوعية وقابلة للتنفيذ بجمع النفايات لحماية المواطنين من تفشي الامراض..؟

ما الهدف من اللقاءات النتواصلة مع مؤسسات دولية، وجمعيات اهلية مدنية بين الحين والاخر واصدار البيانات طبعاً المدعومة بالصور، للتاكيد على الاهتمام بالشكل الاعلامي، وليس بالمعالجة الحقيقية..؟؟؟

بأي منطق واستناداً الى اي فهم سياسي واداري، يتسابق البعض لاصدار بيانات الترحيب برئيس البلدية لطلبه جمع المفايات المتراكمة، وكانها ليست وظيفة البلدية وادارتها..

ما اهمية جمع بعض الوجوه الصيداوية في المبنى البلدي بين والاخر لتدارس ازمة النفايات ومناقشة سبل معالجتها، وكان من يجتمع هم من خارج منظومة السلطة الحاكمة والمتحكمة بمشهد شوارع المدينة المخزي الملوث باكوام النفايات..وبغياب المعالجة للنفايات المتراكمة..

من يملك حق الامساك بقرار وقف العمل بمعمل معالجة النفايات واغلاقه دون اصدار حتى بيان توضيحي..

من الذي يملك قرار استجرار واستجلاب واستيراد النفايات من القرى المجاورة ومن بلدية بيروت الى مدينة صيدا وجمعها فيما يشبه سلسلة جبال جديدة.. على مدخل صيدا الجنوبي..

بيانات الاستنكار والادانة والرفض، والاجتماعات الاستعراضية لن تجدي نفعاً ولن تقدم حلاً.. لانها دعائية لا أكثر وبهدف تقاذف المسؤولية من قبل من هم مسؤولون بالفعل عمل وصلت اليه الحال من تردي وتراجع ..

والاجمل لقاءات وندوات ومؤتمرات وطلب تمويل لاعطاء مدينة صيدا صورة المدينة البيئية .. النظيفة الخالية من الشوائب المؤذية..؟؟؟؟ كيف يتم هذا الطلب من جهة هي ممسكة بمفاتيح المدينة حلاً وربطاً..؟؟

ويبقى ان نسأل اين الاموال التي تم جمعها، مع اشتراكات المولدات الكهربائية تحت عنوان دعم البلدية لجمع النفايات..؟؟

إن حملات الجمعيات الاهلية لتنظيف الشوارع والازقة، عمل مشكور ويجب ان يستمر ولكنه ليس حلاً، لان النظافة المستدامة، هي مسؤولية الادارة الرسمية التي يجب ان تقوم بوظيفتها، وكذلك لان البعض من الاحزاب الميليشيوية بدات تستغله سياسياً ودعائياً ...؟؟؟

صيدا مدينة الحضارة التاريخية والثقافة الدينية والاجتماعية، وصاحبة الاثار التاريخية، والمدينة القديمة العريقة، والرجال التاريخيين والوطنيين، والتاريخ الجهادي والنضالي، لا يليق بها ان تكون على هذه الشاكلة من التردي والانحدار والتراجع..؟؟

ولا يمكن ان تكون ثقافتنا تجاهل وجود النفايات في شوارعنا وبين منازلنا، لان ثقافتنا تقوم على النظافة في منازلنا كما في شوارعنا وابداننا..

لذا وحتى لا نذهب بعيداً وحتى لا تصبح مقاربتنا مشابهة لاصحاب الاجتماعات الشكلية والبيانات الاستعراضية نرى ان الحل يكمن في الخطوات التالية:

  • تشكيل لجنة محاسبة وتدقيق من شخصيات قانونية ومتخصصين في ميدان المحاسبة..
  • التدقيق في كافة العقود سواء بخصوص جمع النفايات وجمعها.. وحتى معالجتها.. لتحديد المسؤولية ومحاسبة المرتكبين والمقصرين.. واعلان النتيجة بشكلٍ علني وواضح وشفاف.. واما القضاء..
  • استرجاع الاموال المهدورة في حال كان هناك مال تم هدره او استخدم بطريقة خاطئة..
  • تحديد الجهات المتدخلة سلباً في استيراد النفايات الى المدينة وبأي مبرر وبناءً على اي معطيات..
  • وقف استجرار النفايات من القرى المجاورة ومن غيرها
  • تشكيل لجنة من المتخصصين لدراسة امكانية تأسيس شركة جمع نفايات ومعالجة بالتعاون مع بلدية صيدا، براسمال يتم جمعه من اصحاب الايادي البيضاء في المدينة ..
  • اعادة احياء معمل معالجة النفايات على اسس واضحة لمعالجة نفايات المدينة وجوارها بمقابل مادي يضمن الاستمرارية ويؤمن فرص العمل لابناء المدينة قبل غيرهم..؟؟
  • دراسة امكانية جمع رسم نظافة ومعالجة، شهري، من كافة القاطنين في المدينة للحفاظ على نظافة المدينة ومعالجة نفاياتها
  • تعميم وضع مستوعبات لجمع النفايات بشكل منهجي ومدروس.. ولديها بعض معايير النظافة لا كالتي نراهل اليوم في شوارعنا مع الاسف
  • اصدار نشرات توضيحية حول مواعيد القاء النفايات ومن ثم فرزها.. وتبيان اهمية المحافظة على نظافة شوارعنا حمايةً لصحتنا وتشجيعاً للتسوق والسياحة في مجتمع نظيف يحترم نفسه كما زواره..
  • الانتخابات البلدية المقبلة يجب ان تكون محطة لتغيير واقعنا نحو الافضل ومحاسبة من قاد مدينتنا نحو الهاوية وجعلها موضع استهزاء وتندر بين المواطنين والوسائل الاعلامية ..

العرب الدروز في إسرائيل.. جذور الإحباط و"ثمن الولاء"..

 الجمعة 23 شباط 2024 - 4:08 ص

العرب الدروز في إسرائيل.. جذور الإحباط و"ثمن الولاء".. الحرة..ضياء عودة – إسطنبول... الدروز يشكلو… تتمة »

عدد الزيارات: 147,794,923

عدد الزوار: 6,564,740

المتواجدون الآن: 50